منتديات أولاد أم النور
بسم الآب والإبن والروح القدس الإله الواحد آمين
♥†††♥†††♥

مرحبا ً بك زائرنا العزيز
ينبغي عليك أن تعرّف بنفسك لدخول المنتدي
وإن لم يكن لديك حساب بعد، فنحن نتشرف بدعوتك لإنشائه



 
الرئيسيةالرئيسية  المجلةالمجلة  بحـثبحـث  س .و .جس .و .ج  التسجيلالتسجيل  دخولدخول  التسجيلالتسجيل  

شاطر | 
 

 قديس من القرن العشرين........ الراهب ثاوفيلس المحرقى

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
goargios
خـادم أم النــور
خـادم أم النــور


شفيعـي : ام النور-ملاك ميخائيل-الانبا صموئيل-البابا كيرلس
المزاج : نحمده
الهواية :
ذكر
My SMS
هذا هو اليوم الذي صنعه الرب ، فنبتهج ونفرح به. يارب خلصنا، يارب سهل طريقنا. الله الرب أضاء علينا: الليلويا.إخرستوس أنستى .. إليسوس أنستى .. المسيح قام بالحقيقة قام .. صلبوا يسوع فارتفع، أما صالبيه فصاروا تحت قدميه.كل سنة وانتم طيبين .[أولاد أم النور]



مُساهمةموضوع: قديس من القرن العشرين........ الراهب ثاوفيلس المحرقى   الخميس 29 يوليو 2010, 4:30 am




القديس الراهب ثاؤفيلس المحرقى *** قديس القرن العشرين
وكان رغم حداثة سنه يؤمن بشفاعتهم ايمانا كبيرا فقد حدث ذات مرة ان والده
كلفه بحراسة أجران القمح وكان ذلك يوم الجمعة العظيمة ولم يحتمل الصبى ان يكون
بعيدا عن الكنيسة يوم الجمعة العظيمة فصلى بايمان شديد ثقة للرب وقال : يارب
مارجرجس يحرس الجرن وأنا اروح الكنيسة ، وذهب للكنيسة وعندما حضر والده وجيرانه
رأوا منظرا عجيبا فقد رأوا رجلا ذو طلعة بهية راكبا على حصان ويدور حول الأجران
فوقفوا متأملين وخائفين من يكون هذا الرجل وبمجرد وصول الفتى كامل من الكنيسة
أختفى هذا الرجل وحصانه ، فكانوا فى ذهول إلى ان تيقنوا انه الشهيد مارجرجس عندما
قال لهم الفتى بمنتهى البساطة انه طلب من الرب أن يرسل القديس مارجرجس لحراسة
الاجران حتى يعود هو من الكنيسة .
وعندما اشتد عوده اشتعل فى قلبه وذهنه فكر الرهبنة فأخذ يصلى إلى الرب
مستشفعا بالسيدة العذراء متمنيا ان يكون راهبا بأحد أديرتها ، وعندما علم والده
بذلك رفض ان يسمح له بالذهاب إلى الدير فأطاع والده ولكنه لم تفارقه رغبته وكان
يصلى للرب بلجاجة إلى ان رأى ذات يوما حلما فيه السيدة العذراء ومعها راهب شيخ
وكان هذا الراهب يمد له يده بقربانة .. وعندما اخبر اب اعترافه بهذا الحلم قال له
: لقد قبلتك العذراء واختارتك فى ديرها المحرق .. وبدأ فى اقناع والده مرة اخرى
الذى رفض إلى ان تدخل احد اقرباءه فوافق والده على ان يذهب للخلوة فقط .. وتم
قبوله كطالب للرهبنة .
وبعد اختبارات عديدة وصلوات كثيرة زكاه اباء الدير إلى رئيس الدير فرسمه
راهبا باسم الراهب ثاؤفيلس المحرقى فى 5 يناير سنة 1959م . ونظرا لما رآه رئيس
ديره فيه من من اشتياق للعلم أرسله إلى كلية اللاهوت بحلوان للدراسة بها وبعد فترة
الدراسة رجع للدير فكان مثالا وقدوة فى الرهبنة محبا للجميع يهتم بكل المحتاجين
وحريصا ومدققا فى كل شئ حتى اصغر الأمور .
وبعد خمس سنوات من رهبنته سيم قسا ظل بعدها مثلا يحتذى فى الخدمة والتواضع
والتفانى وانكار الذات فكان يجتذب كل النفوس التى تعاملت معه فذاع صيته إلى أن وصل
لمسامع قداسة البابا كيرلس السادس الذى كلفه بالخدمة بالقدس فأطاع على الفور وسافر
هناك ليعمل ويخدم بنفس الروح التى اعتاد عليها . ثم إضطر للعودة إلى مصر بسبب ظروف
حرب 1967 .
وحتى رحلة عودته كان بها الكثير من أعمال الله معه ليرجعه إلى ديره سالما
فعندما تحرك من القدس إلى نهر الاردن وجد شابا امامه يقول له اشيل لك الشنطة يا
أبونا فسمح له حتى يستطيع عبور النهر وعندما وصل الجهة الأخرى وضع الشاب الشنطة
بجواره وعندها التفت ابونا ليقول له : ربنا يعوضك يا بنى فلم يجد اى شخص !! وفى
الاردن سأل عن الحجز إلى لبنان فقال له موظف الحجز ان شابا حضر منذ قليل وقام
بالحجز لك وقال انك ستأتى لتأخذ التذكرة !! وعندما وصل لبنان توجه إلى احد الفنادق
ولم يكن معه نقود فكانت المفاجأة الثالثة عندما قال له موظف الحجز بالفندق ان شابا
قد جاء وحجز غرفة لأحد الكهنة وقال ان الكاهن سوف يأتى بعد قليل !! وبعد ان مكث
فترة فى الغرفة احس انه جائع .. فقال فى نفسه : انزل المطعم ويمكن الاقى حد سايب
لى أكل .. قالها بكل بساطة وتسليم وعندما نزل إلى المطعم تقدم إليه الجرسون ليقول
له تحب تأكل ايه يا ابونا ؟ الشاب اللى هناك ده دفع فلوس وقال انزلك الاكل .. فرفع
عينه إلى الجهة التى يشير إليها فلم يجد احدا !! أما الجرسون فكان يؤكد له انه كان
هناك شابا جالسا فى اللمكان الذى اشار عليه .. فقال له ابونا : نزل يا ابنى أكل
على قد الفلوس اللى دفعهالك ..

وهكذا كانت رحلة عودته من القدس مليئة من رعاية ومعونة الرب الذى كان اتكال
ابونا وتسليمه كله عليه ..
وبعد عودته من القدس عاد ليخدم فى الدير بمنتهى الامانة وكان يشرف على عدة
اعمال بالدير والاراضى التابعة له وكان يهتم بكل هذا اهتماما فائقا وكان فى الوق
ذاته محافظاعلى طقسه الرهبانى اشد حفاظ ..
وبعد عودته من القدس بحوالى عام تمت ترقيته قمصا واوكلت إليه خدمة القرى
المحيطة بالدير .

دعوة الأنبا مقار

بعد نياحة اسقف ابوتيج كان يشرف على هذه الايبارشية نيافة الانبا ويصا اسقف
البلينا ونظرا لقلة عدد الكهنة فى ذلك الوقت فقد طلب نيافته من نيافة الانبا
ساويرس اسقف دير المحرق ( أطال الرب حياته ) احد رهبان الدير للخدمة فى مدينة
ابوتيج فى مدة اسبوع الالام وعيد القيامة فقام نيافته بانتداب ابونا ثاؤفيلس
للخدمة هناك ثم رجع إلى الدير .. وبعد رسامة الانبا اندراوس اسقف ابوتيج ( اطال
الرب حياته ) طلب نيافته ان يستمر ابونا ثاؤفيلس فى خدمة دير الانبا مقار الاثرى
بمدينة ابوتيج وهذا الدير زاره القديس الانبا مقار اثناء رجوعه من منفاه فى جزيرة
فيلة وبعده عمر رهبان كثيرون واقيمت فيه كنيسة ثم ابتدأ مسيحيي المدينة دفن موتاهم
حول هذه الكنيسة .

لم يكن بهذا الدير قبل مجئ ابونا ثاؤفيلس له اى نشاط يذكر سوى صلاة القداس
الاهى يوم الأحد وكانت مبانى الدير والكنيسة متهالكة ولم يكن فيه انارة او مياه او
اشجار وكان الحضرون من الشعب قليلون جدا ومعظمهم من كبار السن فقام الانبا اندراوس
بتكليف ابونا ثاؤفيلس بالخدمة فى الدير وذلك فى سنة 1980 .. وبدأ ابونا خدمة شاقة
تكاد توصف بالمستحيلة ولكنه بدا الخدمة بالصلاة مستشفعا بالعذراء والأنبا مقار ..
بدا الخدمة بكل حب وعطاء وبدأ الناس يلتفون حوله والجميع يأتون إليه من كل مكان
ويلتمسون المشاركة فى إعمار الدير وبدات ملامح تغيير كبيرا تطرأ على الدير وفى
اثناء كل هذا كان ابونا ثاؤفيلس ينكر نفسه تماما قائلا : العدرا وابومقار هم اللى
بيعملوا كل حاجة ، وكل حاجة بتحصل بصلوات سيدنا الانبا اندراوس . إحنا غلابة
ومساكين وهم اللى عليهم المسئولية .
ومن يزور دير الأنبا مقار بأبوتيج الان يعرف مدى التغير الذى تم فى المكان
من ترميم للكنيسة الاثرية والمبانى وإقامة الاسوار والطرق الممهدة وتشجير المنطقة
.. والأهم من ذلك هو تعمير الكنيسة بالخدمات الروحية للشعب والافتقاد والصلاة
الدائمة وعلى الرغم من ان خدمته كانت فى دير يقع فى وسط المدينة ووسط العالم إلا
انه لم ينسى يوما أنه راهبا مات عن العالم لكى يحيا مع المسيح ، فكان كل شئ يأتيه
لا يقتنى منه شيئا بل يقوم بتوزيعه على المحتاجين وكان ناسكا من الطراز الاول
فيقول عنه احباءه انه لم يكونوا يعلموا متى يأكل ابدا فهو دائم لا يسأل عن
احتياجات الجسد حتى انه لم يكن يرتدى قلنسوة الرهبان الشهيرة بل عمة بسيطة حتى لا
يعطيه اى احد التوقير اللازم للرهبان .. .. اما عن صلاته فكانت اندماج مع الله فى الحديث
لدرجة البكاء ، كان يعرف ان الصلاة هى صل بيننا وبين الله وكان يهتم باقامة
القداسات اليومية اهتماما بالغا لأنها كانت غذاء نفسه وشبع روحه ..

هذه الصورة تم تصغيرها تلقائيا ..اضغط هنا لعرضها بحجمها الاصلى ..حجم الصورة الاصلى 904x1255.
شفافية غريبة : كان ابونا ثاؤفيلس مشهور بشفافيته جدا لدرجة اذهلت كل ما
تعمل معه فقد كان يعرف عن اشياء فى حياة الناس لا يعرفها اى احد وينبأهم باشياء
ستحدث فى المستقبل فكانت تحدث كما قالها بالضبط :
هذه الصورة تم تصغيرها تلقائيا ..اضغط هنا لعرضها بحجمها الاصلى ..حجم الصورة الاصلى 1440x2010.

1 – ذات مرة حدثت سيول فى الاقصر وقرأ ابونا هذا الخبر فى الصحف
فقال : اسيوط هيحصل فيها كدة .. وبعده بأقل من اسبوع حدثت سيول فى اسيوط .
2 – يقول احد رهبان دير المحرق انه كان دائم التردد على ابونا
ثاؤفيلس قبل رهبنته فقال له ابونا ذات مرة : يا ابنى انت هتدخل الدير فى يوم
تاريخه هيكون رقم 7 مكرر 3 مرات .. وبعد فترة طويلة كنت قد نسيت هذا الحديث ترهبنت
بالفعل وبعد الرهبنة جلست فى قلايتى اتذكر يوم دخولى الرهبنة حتى اعمل لهذا التاريخ
تذكار لشكر الله على نعمته فوجدت التاريخ هو 7 / 12 / 1977 فتذكرت على الفور ما
قاله لى ابونا ثاؤفيلس .
3 – حدث ان احد محبيه قد انجب ثلاث بنات وكان يريد ان ينجب ولدا
فعندما جاء إلى ابونا ثاؤفيلس ليعمد البنت الثالثة قال له ابونا : هتشيل اخوهم
وهتعمده هنا .. وبعد مرور سنوات على هذا الكلام وتأخر مجئ الحمل عرفت زوجته انها
حامل .. وبالفعل انجبت ولدا وعند تعمبده اخذه والده إلى ابونا ثاؤفيلس الذى بادره
بقوله مش قلتلك هتشيل اخوهم وهتعمده هنا .
4 – جاء اليه ثلاثة من الشباب ليأخذوا بركته فقال لاحدهم : انت
هتبقى مهندس وهتروح الدير تشرف على الانشاءات .. وقال للأخر : انت هتبقى دكتور
وهتروح الدير تعالج الرهبان .. وقال للثالث : وانت هتبقى صيدلى بس هتتجوز وتنجب
اولاد وربنا يباركلك فيهم .. وبعد مرور السنوات حدث ما قاله ابونا بالتحديد فالاول
صار مهندسا ثم ترهبن وصار يشرف على انشاءات الدير والثانى صار طبيبا وترهبن وصار

يعالج الرهبان والثالث صار صيدليا وتزوج وانجب ابناء ..
هذه الصورة تم تصغيرها تلقائيا ..اضغط هنا لعرضها بحجمها الاصلى ..حجم الصورة الاصلى 880x1337.

ذات يوم شعر ابونا بمغص شديد فى الكلى فأحضروا له طبيب الوحدة الصحية
القريبة من الدير وبالكشف عليه تبين وجود حصوة بالحالب فأعطاه الطبيب بعض المسكنات
وطلب منه الذهاب للمستشفى لاستكمال الفحوص وقد يصل الأمر إلى اجراء عملية جراحية
فقال ابونا : العدرا هتتصرف عشان جرس صلاة نصف الليل .. وبالفعل تحركت الحصوة نحو
اتجاه مجرى البول وخرجت وشفى ابونا تماما وقان بدق جرس الدير بنفسه .. وعندما جاء
الطبيب فى صباح اليوم التالى قال له ابونا : اتفضل يا دكتور الحصوة اهية . مش
قلتلك العدرا هتتصرف .. وكانت دهشة الطبيب عظيمة عندما رأى الحصوة وتعجب كيف خرجت
وهى بهذا الحجم وطلب من ابونا أن يصلى من أجله .
هذه الصورة تم تصغيرها تلقائيا ..اضغط هنا لعرضها بحجمها الاصلى ..حجم الصورة الاصلى 856x1352.


هذه الصورة تم تصغيرها تلقائيا ..اضغط هنا لعرضها بحجمها الاصلى ..حجم الصورة الاصلى 1337x880.

نياحته : كان ابونا ثاؤفيلس مشتاقا جدا ليوم الانتقال وكان دائما ما يقول
للأنبا اندراوس عايز اجيب صندوق موتى واحطه قدامى عشان افتكر الموت كل يوم .. وقبل
نياحته بايام وكان مريضا بمستشفى سانت ماريا التابعة لدير المحرق جاءه احد ابنائه
الروحيين ومعه مفتاح صندوق الكنيسة قال له : خلاص خلى المفتاح معاك علطول .. انا
خلاص ..وفى ليلة نياحته جاءه هذا الشخص ليعطيه العلاج فقال له ابونا : خلاص مش
هاخد البرشام تانى ..
هذه الصورة تم تصغيرها تلقائيا ..اضغط هنا لعرضها بحجمها الاصلى ..حجم الصورة الاصلى 1337x880.
وفى صباح يوم الاربعاء 28 يناير 2004 انطلقت روحه الطاهرة من قيود هذا
الجسد لتبدأ حياتها فى الابدية حاملة معها أعمال عظيمة لرجل بار وهب حياته لمخلصه
ولكنيسته فاستحق الاكليل السماوى المعد لأبناء الله .. وبعد ان ان انتشر خبر
نياحته فى مدينة ابوتيج والبلاد المحيطة بها توافد الالاف على الكنيسة التى وضع
بها جسده الطاهر وبعد الصلاة عليه والتى كانت بمنتهى الصعوبة فى ظل هذا الجمع الذى
لم ترى له المدينة مثيلا من قبل بدأت رحلة عودة هذا الرجل البار إلى ديره كحسب
وصيته ان يدفن فى دير المحرق فتحركت السيارة التى تقل جسده بمنتهى الصعوبة حتى
وصلت إلى الدير بعد وقت طويل للغاية رغم قرب المسافة بين ابوتيج والدير المحرق
وهناك استقبل الرهبان جسد الأب البار بصلوات حزينة ممزوجة بالفرح لاستقبالهم ضيفا
سماويا وبعد الصلاة عليه مرة اخرى فى الدير حمل الاباء جسده الطاهر ووضعوه فى
طافوس الدير .
هذه الصورة تم تصغيرها تلقائيا ..اضغط هنا لعرضها بحجمها الاصلى ..حجم الصورة الاصلى 1322x888.


هذه الصورة تم تصغيرها تلقائيا ..اضغط هنا لعرضها بحجمها الاصلى ..حجم الصورة الاصلى 888x1322.

هذه الصورة تم تصغيرها تلقائيا ..اضغط هنا لعرضها بحجمها الاصلى ..حجم الصورة الاصلى 1408x924.

وبعد فترة واثناء احتفال الدير بعيد نياحة القمص ميخائيل البحيرى تم فتح
الطافوس والصندوق فوجد الاباء جسد ابونا ثاؤفيلس كما هو لم يطرا عليه اى تغيير بل
وتنبعث منه رائحة عطرة جميلة .. كذلك شاهد الكثيرون انورا كثيرة تضئ على القبر من
حين لأخر تشهد بأن الجسد الراقد فى هذا القبر هو جسد لرجل أكرم الرب فى حياته
فأكرمه الرب بعد انتقاله ..




بركه صلاته تكون معنا امين


عدل سابقا من قبل goargios في الخميس 29 يوليو 2010, 12:34 pm عدل 2 مرات
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
goargios
خـادم أم النــور
خـادم أم النــور


شفيعـي : ام النور-ملاك ميخائيل-الانبا صموئيل-البابا كيرلس
المزاج : نحمده
الهواية :
ذكر
My SMS
هذا هو اليوم الذي صنعه الرب ، فنبتهج ونفرح به. يارب خلصنا، يارب سهل طريقنا. الله الرب أضاء علينا: الليلويا.إخرستوس أنستى .. إليسوس أنستى .. المسيح قام بالحقيقة قام .. صلبوا يسوع فارتفع، أما صالبيه فصاروا تحت قدميه.كل سنة وانتم طيبين .[أولاد أم النور]



مُساهمةموضوع: رد: قديس من القرن العشرين........ الراهب ثاوفيلس المحرقى   الخميس 29 يوليو 2010, 12:18 pm

سير عطرة لرهبان العصر الحديث المتنيحين




الراهب ثاؤفيلوس المحرقى



من اقواله
حلوة ومليانة.صنية مدورةفيها قربانة مدورة.آمين هلليويا)
الصوم يا أهل الصوم.صوموا وصلوا.كل يوم تأكلوا ملوخية بالبصل والثوم.والصحة عليكم تدوم.آمين الليويا)
كنيسة بلا شباب.أم بلا أولاد)
(لا صديق فى الحياة غير المسيح رب السماء)
(تذاكر تنجحوالكنيسة بيك تفرح )
(لو عايز تكلم السما سهل خالص من غير فلوس ولا كارت ولا موبايل ورقم السماء هو 02151
الصفر يعنى الاستعداد بقلب طاهر وتوبة حقيقية
الاتنين يعنى الصلاة والصوم
و 151 المزامير
------------ --أما المقولة المشهورة جدا وكان بيرددها
(ربنا بيحب كل الناس يحب الخاطئ وعايزه يتوب ويكرة الخطية اللى فيه ولو تاب يبقى من القديسين الكبار

القديس الذى عاش معنا وعلى الرغم من رحيله منذ
4 سنوات إلا إن تعاليمه لا تزال باقية حتى الآن ويتذكرها جميع الناس....قد
أعتبره البعض أسداً يدافع عن عقيدة الكنيسة الصحيحة.كانت له عدة مواهب
روحية كثيرة منها موهبة إخراج الأرواح الشريرة والشفافية وشفاء
الأمراضوكان كالصخرة فى إيمانه وقد ولد هذا الأب البار عام 1927 من أبوين
تقيين وكان إسمه قبل الرهبنة كامل سيدراك روفائيل...وخدم فى قرية أبوتيج
منذ عام 1980 وحتى نياحته عام 2004 وسيظل يون نياحته فى ذاكرة شعب أبوتيج
وضواحيها والطريق من أبوتيج إلى الدير المحرق حيث وضع جسده الطاهروكان هذا
تنفيذاً لوصيته وحضر الصلاة على جثمانه خمسة أساقفة كما تنبأ هو
بذلك.......بركة صلوات هذا القديس فلتكن معنا إلى الأبد.آمين


أثناء خدمة مجموعة من الشباب فى دير الأنبا مقار بابوتيج جاء رجل يسلم على
ابونا ثاؤفيلس المحرقى فقال له ابونا ( اسمك ايه )...فتلعثم الرجل فى
الكلام وبدأ يصرخ وكان واضحا ان ابونا يعرف حالة هذا الرجل جيدا ..فقد كان
على هذا الرجل ارواح شريرة لأننا سمعنا ابونا ثاؤفيلس ينتهر تلك الأرواح
الشريرة ويأمرها بالخروج من ذلك الرجل فورا فسقط الرجل مغمى عليه ولكن
أبونا استمر بالصلاة فتحدثت الأرواح الشريرة على لسان هذا الرجل وقالت (
احنا مجموعة كبيرة وهذا الرجل غير مواظب على الصلاة أو التناول أو الصوم
فدخلنا فيه وهو أصبح ملكنا )...وكان ابونا ثاؤفيلس مستمرا فى الصلاة
وينتهرهم وهم كانوا يصرخون ( صلاتك عذبتنا وهنكشف سرك.احنا شوفناك بتطير
فى الهوا زى السواح وزى كيرلس السادس ) فانتهرهم بشدة وصلى صلاة طويلة ثم
احضرنا له الشورية فكان يصلى وهو ماسك الشورية ويقدم البخور لله وقال لهم
(سوف احرقكم ) فخرجوا من الرجل فى الحال وعاد لحالته الطبيعية وهذأ الرجل
واخذ يقبل يد ابونا وقالله واظب على الصلاة والتناول


بركة صلواته تكون معانا للأبد ...آمين




فرجع السبعون بفرح قائلين (يارب حتى الشياطين تخضع لنا باسمك )لو 17:10 نبذه عن القديس الراهب ابونا ثاؤفيلس المحرقي









ولد هذا الاب البار يوم 6\12\1927بسوهاج من ابوين تقيين بارين امام الله
سالكين في جميع وصايا الرب علي درجع عاليه من التدين لذلك نشا صاحب هذه
السيره العطره في احضان الكنيسه منذ الطفوله وهو الابن الاكبر لوالداه
وخاه الاصغر وهو حاليا نيافه الانباابراهام مطران القدس والشرق الادني
اطال الله حياته لذالك والده كان يعده لكي يتولي مصالح وامور العائله
ولكنه كان يفكر في طريق اخر منذ صباه فكان من اجل طاعه والده يوفق بين
الكنيسه ومصالح العائله وكانت نعمه الرب وبركته ومعونته تحيط به اخذا امنا
الطاهره مريم شفيعه له وكان له علاقه قويه بالشهداء والقديسين وصنع الرب
معه معجزات منذ طفولته وصباه بشفاعه العذراء مريم والقديس مارجرجس واختاره
الرب ليكون خادما له واختارته السيده العذراء ليكون راهبا في اديرتها وكان
ذلك في حلم وعندما كشف الحلم لاب اعترافه قال له ربنا موافق علي اختيارك
لهذا الطريق والعدرا مريم اختارتك في ديرها دير المحرق في اسيوط فذهب الي
دير السيده العذراء المحرق في 27\10\1956ولم يخرج منه مره اخري وسيم راهبا
بعد سنتين تقريبا من دخوله الدير باسم ثاؤفيلس المحرقي في 5\1\1959التحق
وهو راهبا بمدرسه الرهبان اللاهوتيه بحلوان وحصل علي شهادتها بتفوق كبير
وفي تلك الفتره مرض مرض شديد ولكن العدرا مريم ظهرت له وصنعت معه معجزه
شفاء وعاد الي ديره وكان ينبوع لاينضب من المعرفه في كل المجالات وبالاكثر
في ما يتعلق بالكتاب المقدس والطقس والعقيده الارثوذكسيه ظل يخدم في الدير
بعد رجوعه من حلوان بكل حب واخلاص وبذل وتفاني كان خادما امينا في كل
مايكلف به ومع ذلك كان يتمتع بخفه الروح واحيانا كان يلجا للفكاهه لحل
مشكله او الخروج من ماذق سيم قسا بعد خمس سنوات من الرهبنه في 25بشنس
عام1679ش الموافق 2\6\1963م يوم عيد العنصره بيد الانبا باخوميوس اسقف
ورئيس الدير المحرق في ذلك الوقت وكلف من قداسه البابا كيرلس السادس
بالخدمه في كنيستنا بالقدس عام 1965م واضطر العوده الي مصر بسبب حرب 1967م
وخرج من القدس وهو لايملك تذكره الطيران او اي مبالغ ماليه ولكن كان كل ما
يملكه ايمانه وثقته الكامله بالرب الذي اتكل عليه وقال الرب يرعاني فلا
يعوزني شئ فكان هذا المزمور هو وسيلته في الرجوع من القدس الي مصر وصنع
الرب معه معجزات كثيره خلال رحله عودته من القدس الي الدير وبعد حوالي عام
من رجوعه من القدس سيم قمصا في السادس من شهر برمهات عام 1684ش الموافق
15\3\1968موظل يخدم في الدير والقري المحيطه كعادته المعهود بها في بدايه
جلوس قداسه البابا شنوده الثالث







تذكارنياحةالقمص ثاؤفيلس المحرقى تذكارنياحةالقمص ثاؤفيلس المحرقى


الذكرى السادسة لنياحة أبينا القمص ثاؤفيلس المحرقى تنيح فى 28 / 1 / 2004 اذكرنا يا أبانا أمام عرش النعمة





اليوم هو تذكار نياحة أبينا القمص الراهب ثاؤفيلس المحرقى ٢٨/٠١/2004ستة اعوام مرة على رحيلك يا أبي الحبيب و لكن ذكراك ا


لعطرة ستظلفي حياتنا و تعاليمك الحيه ستظل في قلوبنا إلى المنتهى و معجزاتكالكثيرة سنظل نتداولها في ما بيننا .


أبي الحبيب اذكرنا أمام عرش النعمه إلى الأبد أمين
القمص ثاؤفيلس المحرقي القمص ثاؤفيلس المحرقي



قديس معاصر عاش بيننا ورحل ولكننا لم نعرفهكتبت والدة
الأستاذ/أ.م من أبوتيج هذه المعجزة--:فى سنة 1996 أصيب زوجى بإرتفاع فى
البولينة وضغط الدم والسكر أيضاً و ارتفاع شديد بالحرارة نتيجة وجود 3
حصوات بالحالب وتسببوا فى انسداد كامل..لأنه يعيش بكلية واحدة حيث الثانية
عمل بها عملية إخراج فكان فى حالة صعبة للغاية ودخل فى غيبوبة وأدخلناه
مستشفى خاص بأسيوط.وأخرجوا له الحصوات بالمنظار ولكن ظلت درجة الحرارة
مرتفعة إلى 42 درجة....وكان يغيب عن الوعى لفترة ثم يعود قليلا وفى الساعة
3 بعد منتصف الليل عاد إلى وعيه وقال (اطلبى أبونا ثاوفيلس بالتلفون ليصلى
من أجلى )...فقلت له (حاضر) ...ولكن نظرا لتأخر الوقت لم أتصل بهوفى
الساعة السادسة صباحا اتصل ابنى ليقول ابونا تاوفيلس اتصل الآن وعاوز
يطمئن على والدى قبل أن يصلى القداس فى كنيسة الأنبا مقار فقلت له (اطلب
منه أن يصلى من أجله لأنه طلب منى ذلكولكنى خجلت منه لأن الوقت كان
متأخراً)......أغلقت التلفون ثم قلت فى نفسى من قال لابونا ان زوجى مريض
وبالمستشفى ؟؟؟ وبعد قليل عاد زوجى لوعيه وقال (هو أبونا مشى ؟ )..فقلت له
( فين أبونا ده ) ...فقال زوجى (يبقى أنا كنت بحلم ) ) فقلت له (انت كنت
بتحلم فى ايه ) فقال (حلمت اننا راكبين سيارة أنا وإبنى وعائدين الى
ابوتيج وعند كافتريا بالطريق كانت توجد سيارة خلفنا فيها أبونا ثاؤفيلس و2
من الشباب...ووقفت السيارة فوقفنا نحن ونزل ابونا وخدنى فى حضنه وقال لى
(خلاص انت خفيت وفكش حاجة)..........وبعد سماعه ذلك الكلام انتخفضت
الحرارة وبدأت حالته تتحسن وكتب الدكتور اذن الخروج وقاله مبروك انت خفيت
وكان لدى ابننا سيارة مرسيدس جديدة وعدنا بها الى ابوتيج وعند كافتريا
الطريق.تكرر نفس المشهد فى الحلم بالظبط وحضضنه زوجى وتعانقاواخذه ابونا
معه فى السيارة وقال له زوجى (الحلم اتحقق يا ابونا )........وكان يرددها
زوجى
ويبقى لدينا أسئلة من قال لابونا ثاوفيلس اننا خرجنا من المستشفىوكيف عرف
اننا نركب السيارة المرسيدس علما باننا نركب دائما بيجو كانت لدينا...وكيف
تحول الحلم الى حقيقة............ ...............إن شفافية أبونا ثاوفيلس
وروح الله الذى كان يملؤه أعلموه بما نحن فى حاجة اليه..........بركة
صلواته وصلوات القديسين تكن معاياومعانا إلى الأبد.....آمين
كان أبونا ثاؤفيلس المحرقى يهتم
بأعمال البناء فى مبنى المطرانية بابوتيج فى اسيوط و يتفقد العمال و يشجعهم
بل و يشاركهم أحيانا فى العمل تعضيدا لهم .
فيما كان
احد الأيام فوق مبنى المطرانية يراقب سير العمل ، اختل توازنه بسبب الطوب و
الرمل و أسياخ الحديد و كاد يسقط على الأرض من ارتفاع عال ، و لكن اشتبكت
ملابسه بأسياخ الحديد الخارجة من المبنى و تعلق بها في الهواء .
نظر
الذين على السطح و الذين أسفل المبنى أبونا معلقا و معرض للسقوط فى اى
لحظة من هذا الارتفاع الكبير ، فحاول بعضهم أن يجذبه إلى فوق فرفض لئلا
يسقطوا هم أيضا معه و اخذ يصلى و راؤا شفتيه و هى تتحرك ثم قال لله :
+
يارب ياترفعنى لفوق على السطح ، لتنزلني على الأرض و أموت .
ثم
حدثت المعجزة فرأوا و كان يد خفية ترفعه و تجلسه على السطح و لما اجتمعوا
حوله يهنئونه بالنجاة قال لهم لانى خاطئ و غير مستعد لم يسمح الله لي أن
اسقط و أموت و رفعني و انقذنى حتى أتوب و أحيا معه
+
كلنا معرضين للخطأ و لكن الله ينظر بعين الحنان لأولاده حتى ينجيهم من كل
خطر و يصلح أخطائهم و يسندهم ليحيوا معه .
+ لا تقلق من اجل ما يمكن ان
يصادفك ، فالله يحميك اذ هو يعرف كل شئ و يمر معك بين الأخطار فلا تصيبك ،
و إن سمح بشئ فهم بمقدار و لقائدتك لتنمو حياتك معه .
+
عندما تعجز كل قوى البشر تظهر يد الله ، فلهذا اطلب منه وقت الضيقة فهو
قادر ان ينقذك و يرفعك فوقها فلا يصيبك أذى . انتهز هذه الفرصة لتشكره و
تتعهد له بحياة جديدة تتعمق فيها بالتوبة و الصلاة و ال دموع

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
ابنة مارجرجس




شفيعـي : مارجرجس & سانت تريز
المزاج : الحمد لله على كل الأحوال
الهواية :
انثى
My SMS
هذا هو اليوم الذي صنعه الرب ، فنبتهج ونفرح به. يارب خلصنا، يارب سهل طريقنا. الله الرب أضاء علينا: الليلويا.إخرستوس أنستى .. إليسوس أنستى .. المسيح قام بالحقيقة قام .. صلبوا يسوع فارتفع، أما صالبيه فصاروا تحت قدميه.كل سنة وانتم طيبين .[أولاد أم النور]



مُساهمةموضوع: رد: قديس من القرن العشرين........ الراهب ثاوفيلس المحرقى   السبت 31 يوليو 2010, 2:57 pm

قديس عظيم وجليل
بركة وشفاعة أبونا الراهب ثاؤفيليس المحرقى معانا كلنا
مرسى ليك كتير جوارجيوس لهذه البركة الكبيرة




أرجوا معذرتى لقلة دخولى المنتدى
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
goargios
خـادم أم النــور
خـادم أم النــور


شفيعـي : ام النور-ملاك ميخائيل-الانبا صموئيل-البابا كيرلس
المزاج : نحمده
الهواية :
ذكر
My SMS
هذا هو اليوم الذي صنعه الرب ، فنبتهج ونفرح به. يارب خلصنا، يارب سهل طريقنا. الله الرب أضاء علينا: الليلويا.إخرستوس أنستى .. إليسوس أنستى .. المسيح قام بالحقيقة قام .. صلبوا يسوع فارتفع، أما صالبيه فصاروا تحت قدميه.كل سنة وانتم طيبين .[أولاد أم النور]



مُساهمةموضوع: رد: قديس من القرن العشرين........ الراهب ثاوفيلس المحرقى   السبت 31 يوليو 2010, 4:20 pm

ربنا يعوضك ويباركك
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
لوكا
وســــــــام كبار الشخصيـــات
وســــــــام كبار الشخصيـــات


شفيعـي : ام النور
المزاج : عالى مع حب يسوع
الهواية :
ذكر
My SMS
هذا هو اليوم الذي صنعه الرب ، فنبتهج ونفرح به. يارب خلصنا، يارب سهل طريقنا. الله الرب أضاء علينا: الليلويا.إخرستوس أنستى .. إليسوس أنستى .. المسيح قام بالحقيقة قام .. صلبوا يسوع فارتفع، أما صالبيه فصاروا تحت قدميه.كل سنة وانتم طيبين .[أولاد أم النور]



مُساهمةموضوع: رد: قديس من القرن العشرين........ الراهب ثاوفيلس المحرقى   الأحد 01 أغسطس 2010, 1:23 pm

بركة صلوات القديس ثاوفيلس المحرقى

شكرا اخى جورجيوس للسيرة العطرة




الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
http://omalnoor.mam9.com/forum.htm
goargios
خـادم أم النــور
خـادم أم النــور


شفيعـي : ام النور-ملاك ميخائيل-الانبا صموئيل-البابا كيرلس
المزاج : نحمده
الهواية :
ذكر
My SMS
هذا هو اليوم الذي صنعه الرب ، فنبتهج ونفرح به. يارب خلصنا، يارب سهل طريقنا. الله الرب أضاء علينا: الليلويا.إخرستوس أنستى .. إليسوس أنستى .. المسيح قام بالحقيقة قام .. صلبوا يسوع فارتفع، أما صالبيه فصاروا تحت قدميه.كل سنة وانتم طيبين .[أولاد أم النور]



مُساهمةموضوع: رد: قديس من القرن العشرين........ الراهب ثاوفيلس المحرقى   الأحد 01 أغسطس 2010, 10:04 pm

ربنا ينفعنا بصلواتة
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
 
قديس من القرن العشرين........ الراهب ثاوفيلس المحرقى
استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
منتديات أولاد أم النور :: المنتـــديــــــــات الروحــــية :: سير القديسين الأطهار والشهداء الأبرار-
انتقل الى: