منتديات أولاد أم النور
بسم الآب والإبن والروح القدس الإله الواحد آمين
♥️†††♥️†††♥️

مرحبا ً بك زائرنا العزيز
ينبغي عليك أن تعرّف بنفسك لدخول المنتدي
وإن لم يكن لديك حساب بعد، فنحن نتشرف بدعوتك لإنشائه



 
الرئيسيةالرئيسية  المجلةالمجلة  بحـثبحـث  س .و .جس .و .ج  التسجيلالتسجيل  دخولدخول  التسجيلالتسجيل  

شاطر | 
 

 أنا لست بكافر لتحرق كنيستي وبيتي ودكاني

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
daressareh
 
 
avatar

شفيعـي : الرب يسوع المسيح
الهواية :
ذكر
My SMS [table style="WIDTH: 150px; HEIGHT: 100px" border=3][tr][td]
هذا هو اليوم الذي صنعه الرب ، فنبتهج ونفرح به. يارب خلصنا، يارب سهل طريقنا. الله الرب أضاء علينا: الليلويا.إخرستوس أنستى .. إليسوس أنستى .. المسيح قام بالحقيقة قام .. صلبوا يسوع فارتفع، أما صالبيه فصاروا تحت قدميه.كل سنة وانتم طيبين .[أولاد أم النور][/td][/tr][/table]



مُساهمةموضوع: أنا لست بكافر لتحرق كنيستي وبيتي ودكاني   الثلاثاء 24 سبتمبر 2013, 12:00 pm

[rtl]أنا لست بكافر لتحرق كنيستي وبيتي ودكاني[/rtl]
[rtl]أخي المصري أرجوك صدقني[/rtl]
[rtl]بقلم: القس / الفريد فائق صموئيل[/rtl]
[rtl]صدقني أخي المصري؛ أرسل لك رسالتي من قلبي.[/rtl]
[rtl]إنني أحبك وأريد لك الخير والرخاء؛ لأن إلهي ومسيحي علّمني ذلك ولا يمكنني أن أخالفه. هو الذي قال لي: "سَمِعْتُمْ أَنَّهُ قِيلَ: تُحِبُّ قَرِيبَكَ وَتُبْغِضُ عَدُوَّكَ. وَأَمَّا أَنَا فَأَقُولُ لَكُمْ: أَحِبُّوا أَعْدَاءَكُمْ. بَارِكُوا لاَعِنِيكُمْ. أَحْسِنُوا إِلَى مُبْغِضِيكُمْ، وَصَلُّوا لأَجْلِ الَّذِينَ يُسِيئُونَ إِلَيْكُمْ وَيَطْرُدُونَكُمْ". (متى 5: 43و44). وقد قال لي الإنجيل: " لاَ تُجَازُوا أَحَدًا عَنْ شَرّ بِشَرّ. مُعْتَنِينَ بِأُمُورٍ حَسَنَةٍ قُدَّامَ جَمِيعِ النَّاسِ. إِنْ كَانَ مُمْكِنًا فَحَسَبَ طَاقَتِكُمْ سَالِمُوا جَمِيعَ النَّاسِ. لاَ تَنْتَقِمُوا لأَنْفُسِكُمْ أَيُّهَا الأَحِبَّاءُ، بَلْ أَعْطُوا مَكَانًا لِلْغَضَبِ، لأَنَّهُ مَكْتُوبٌ:«لِيَ النَّقْمَةُ أَنَا أُجَازِي يَقُولُ الرَّبُّ. فَإِنْ جَاعَ عَدُوُّكَ فَأَطْعِمْهُ. وَإِنْ عَطِشَ فَاسْقِهِ. لأَنَّكَ إِنْ فَعَلْتَ هذَا تَجْمَعْ جَمْرَ نَارٍ عَلَى رَأْسِهِ. لاَ يَغْلِبَنَّكَ الشَّرُّ بَلِ اغْلِبِ الشَّرَّ بِالْخَيْرِ". (رومية 12: 17- 21)[/rtl]
[rtl]ونحن نعتبر أن المحبة أقوى سلاح. أرجوك أن لاتفهم المحبة ضعفا. فالكتاب المقدس يقول لنا: "لأَنَّ الْمَحَبَّةَ قَوِيَّةٌ كَالْمَوْتِ. الْغَيْرَةُ قَاسِيَةٌ كَالْهَاوِيَةِ. لَهِيبُهَا لَهِيبُ نَارِ لَظَى الرَّبِّ." (نشيد الأنشاد لسليمان الحكيم 8: 6). [/rtl]
[rtl]اعلم يا أخي المصري أنني لن أمسك يوما سلاحا لأقف ضدك لأقتلك؛ مع أنه يمكنني الحصول على السلاح مثلي مثل غيري من المصريين. لن أمسك سلاحا حتى لو عُرض عليّ. فانا ليس لي أي أعداء بالجسد (أقصد من البشر) أبدا لأن إنجيلي علّمني أن أعدائي روحيين وليسوا جسديين وهم الخطية والجسد والعالم (بالمفهوم الروحي) وإبليس بالطبع. وحتى في جميع حروبي يعلمني الكتاب المقدس أن الله يقاتل عني وأنا صامت.[/rtl]
[rtl]وإن كنت لا تصدقني فصدّق الكاتب خالد سلامة الذي كتب منذ مدة قائلا: " أحب هنا أن أشارككم سرا خطيرا .. وهو أننى فعلا وجدت أسلحة في كنيسة ميسيساجا ، تلك الأسلحة تماثل تماما الأسلحة الموجودة داخل كنائس مصر. تريدون أن تعرفوا هذه الأسلحة ؟ إنها سلاح الصبر وسلاح الحب وسلاح التعاون وسلاح المحبة وسلاح التسامح وسلاح الإيمان وسلاح التعاون .كما وجدت أيضا سلاحا من الأسلحة التي توجد لدى كل مسيحي في تلك الكنائس وهو سلاح الترحيب بالضيف والفرحة باستقباله والرغبة في مساعدة الجميع. تمنيت أن تنتشر تلك الأسلحة في كافة الكنائس والمساجد والزوايا والأديرة لكي ندافع عن بلادنا وعن بعضنا البعض بعقل وحب وتوازن".

[/rtl]
[rtl]وأنا أشارك خالد سلامة في رأيه تماما؛ لأنه حقيقي. وأرجوك أن تصدقني فأنا زرت معظم كنائس وأديرة مصر ولا يوجد بها سلاح ولا  تستطيع الكنائس ولا الأديرة أن تحجز أحدا فيها. الكنائس والأديرة تستقبل الناس وتعرض خدماتها بكل احترام ومحبة. وأهلا وسهلا بالجميع لأن بيوت الله مفتوحة للجميع. ويقول المثل الإنجليزي: "افتح كنيسة تغلق سجنا" لأننا نعلم تعليما راقيا يقلل من وجود المجرمين فلن تجد الحاجة للسجون؛ لأنه لن يكون هناك مجرمين بفضل افتتاح كنائس جديدة.[/rtl]
[rtl]وصدقني أيضا إنني مؤمن ومُوّحد بالله. ويمكنك أن تسألني لأوضح لك عقيدتي.[/rtl]
[rtl]أنا لست بكافر أبدا. كيف أكون كافرا ويباركني الله ويبارك أسرتي ويبارك دخلي ويحفظني ويرعاني ويهتم بي. كيف أكون كافرا وأقوم بتقديم الخدمات الخيرية للجميع بلا تفرقة؛ من خلال التقدمات الشخصية وتبرعات الكنائس وخدمات الجمعيات والمؤسسات الخيرية التي أدعمها.[/rtl]
[rtl]صدقني إن بركات البلاد والعباد هي بسبب وجود المؤمنين من المسيحيين الأتقياء والكنائس والصلبان التي قالوا لك أنها للكفرة الذين يعبدون الصليب. هل تصدق ذلك؟ أقول لك من قلبي إنني لا أعبد صورة ولا صليبًا. فهذا كفر والعياذ بالله. الصور والصلبان رموز تذكرنا بمواقف وقصص وشخصيات رائعة ليست إلا؛ فهي للتوضيح والتذكير. وأنا أعلم أنك لا تعبد الهلال ولا تعبد الكعبة. [/rtl]
[rtl]أخي المصري صدقني أنا مثلك لا أريد اللبس الخليع المثير للغرائز؛ لكني أريدك أن تعرف أن الطهارة الحقيقية هي في القلب والسلوك. وأرجوك ان لا تربط اللبس الخليع بمسيحيتي؛ فهذه قرارات فردية لمصريين من الجانبين المسيحي والإسلامي. ويمكننا معا بالخطاب المستنير أن نحوّل هذا الوضع.[/rtl]
[rtl]إننا نعيش جنبا إلي جنب منذ قرون كأخوة وأخوات أحباء؛ فماذا استجد علينا خلال السنوات الحالية؛ لماذا تصدق كاذبين يقولون لك عني أشياء ليست موجودة فيّ؟ لماذا لا تسألني؟ لماذا لا تبحث بنفسك وتتفحص وتدرس؟ لماذا تصدق الذين يطالبونك بأن لا تسلم ولا تُعيد عليّ؟ لماذا حولوك لتكره القبة والصليب؟ لماذا تريد أن تهدم وتحرق مع أنك في الماضي ساعدت في بناء كنائس؟ لا تصدق من يقول لك أنني لست أخيك. إننا بحق أخوة في الإنسانية وفي حب مصر التي تستحق منا أن نحافظ عليها. أنت لست بعاجز أو جاهل حتى تصدق كل ما تسمع. أنت مصري نتاج العباقرة والمفكرين المصريين الذين علموا العالم.[/rtl]
[rtl]تعال نعمل معا لصالح بلدنا مصر؛ إننا في مركب واحد. لنحافظ على المركب و لا نثقبه؛ لئلا نغرق معا. مصر الحبيبة تحتاج لعملنا المشترك. لننادي معا بالمساواة والعدل والحرية والمواطنة والديموقراطية والوضوح والشفافية وإعمال وتنفيذ القانون على الجميع. [/rtl]
[rtl]إننا نستظل بسماء واحدة ونعيش على نفس الأرض؛ ولنا نفس الحقوق وعلينا نفس الواجبات.[/rtl]
[rtl]إننا نتنفس هواءًا واحدا فلنجعل أوكسجينه نقيا؛ و لا نلوثه بثقافة التخلف التي ستخنقنا جميعا. كفانا نيتروجين خائق وثاني أكسيد كربون قاتل.[/rtl]
[rtl]تعال لنضع أيدينا في أيدي بعض لكي لا تمر مصر الجميلة في حرب أهلية تقضي على الأخضر واليابس. تعال نحارب الفكر المتطرف في مصر المحبوبة.[/rtl]
[rtl]أرجوك لا تصدّق أقوال ــ المخادعين الارهابين الواردين من الخارج؛ والكاذبين المتطرفين الدخلاء على مصر الوسطية المعتدلة ــ عني وعن حياتي وعن عقيدتي المسيحية.[/rtl]

[rtl]أرجو أن تعلم أنني لست ضعيفا؛ ولا أستجدي منك شيئا. لكني تكلمت بهذا الأسلوب لأشعرك بالقرب منك؛ فأنا لست غريبا عنك. أنا لست خائفا منك؛ فالقانون يسمح لي بالدفاع عن النفس؛ وأن أضمن لك موقفي الشخصي؛ لكن لا أضمن الجيل الجديد جيل ثورة 25 يناير و30 يونيو الذي كسر حاجز الخوف. و لا تنسَ أخيرا أن المحبة تُولّد المحبة والعنف يُولّد العنف.[/rtl]


[rtl]:pirat: 
[/rtl]
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
 
أنا لست بكافر لتحرق كنيستي وبيتي ودكاني
استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
منتديات أولاد أم النور :: المنتديات الإجتماعية والخدمية :: منتدى النقاش العام-
انتقل الى: